المغربية المستقلة : متابعة رشيد مروان

بعد أن تداول خبر وفاة الدركي أثناء مزاولة عمله بسبب سيارة قامت بدهسه يدعون ان صاحبها أنه إبن أخت أحد الوزراء في حكومة العثماني.

الشيء الذي دفع السيد مصطفى الخلفي يخرج بتدوينة عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي يؤكد فيه للرأي العام أن الشاب الذي تورط في الحادث المؤلم لا تربطه به ولا بعائلته أية علاقة قرابة، وأشار إلى أن ابن شقيقته الوحيد ما يزال طفلا يدرس في الابتدائي.

كما لم يفوت الفرصة بأن يتقدم بالتعازي الصادقة إلى أسرة الدركي الفقيد راجيا من الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويرزق أهله وذويه الصبر والاحتساب.