ونظرا لأهمية الحضور في هذه التظاهرة الثقافية، أعدت رئاسة النيابة العامة لزوار رواق المؤسسة بصفة خاصة والمعرض الدولي بصفة عامة، برنامجا متنوعا يهدف إلى تقريب المواطنات والمواطنين من أدوار واختصاصات المؤسسة منذ استقلالها عن السلطة التنفيذية.

وسيكون زوار المعرض يوم غد الجمعة 07 فبراير على الساعة الخامسة زوالا برواق رئاسة النيابة العامة على موعد مع الإعلان الرسمي لرئاسة النيابة العامة عن خدمة “الشكاوى الإلكترونية” عبر الموقع الإلكتروني لرئاسة النيابة العامة www.pmp.ma وتتيح هذه الخدمة الجديدة للمواطنات والمواطنين والأجانب المقيمين بالمغرب أو بجاليتنا المقيمة بالخارج، وضع شكاياتهم وتتبع مآلها عن بعد، انطلاقا من الموقع الإلكتروني للمؤسسة.

ويأتي إطلاق هذه الخدمة الجديدة في إطار مواكبة رئاسة النيابة العامة للإدارة الإلكترونية وتقريب المواطنين منها. عبر تتبع مآل الشكاية عن طريق الرمز الخاص بها، والذي سيتم إرساله عبر البريد الإلكتروني والرسالة النصية sms مباشرة بعد إدخال رقم هاتف المشتكي، وتمكينه من الاطلاع على مسار شكايته، وذلك منذ وضعها بالموقع إلى حين البث فيها.

وفي إطار التواصل والتفاعل الإيجابي مع اقتراحات المواطنين، تم إعداد فضاء بالموقع الإلكتروني لرئاسة النيابة العامة، من أجل تمكين كل الفاعلين من وضع اقتراحاتهم وآرائهم الهادفة والتي يودون مشاركتها مع رئاسة النيابة العامة.

ويشكل رواق رئاسة النيابة العامة وقاعة الندوات الكبرى بالمعرض الدولي للكتاب، مناسبة لتنظيم سلسلة من اللقاءات والمحاضرات المباشرة يؤطرها قضاة وأطر رئاسة النيابة العامة لفائدة زوار المعرض، تكريسا لشعار “نيابة عامة مواطنة”.

وعلى مدى 10 أيام سيكون زوار رواق رئاسة النيابة العامة مع عروض وحلقات نقاش حول المرتكزات الدستورية لاستقلال النيابة العامة ومهامها وفي الدفاع عن الحق العام، وكذا دور القضاء الواقف في محكمة النقض. كما سيطلع زوار المعرض الدولي للكتاب على أهم الخدمات التي تقدمها النيابة العامة ودورها في حماية الحقوق والحريات والإشكالات التي تطرحها بعض المواضيع ذات الراهنية.

وخصصت رئاسة النيابة العامة، رواقا لعرض أزيد من 100 إصدار لقضاة النيابة العامة على صعيد مختلف محاكم المملكة، وكذا عرض التقارير السنوية التي تصدرها رئاسة النيابة العامة، إضافة إلى رصيد وثائقي ذو حمولة تاريخية يوثق لعمل النيابة العامة.