الحزن يخيم على دورة فبراير لجماعة بني ملال والنائب أحمد بدرة يثني على أحمد شد ويقول:” 11 سنة كانت كلها عطاء و على دربك سائرون

المغربية المستقلة : مهدوب ابراهيم

بأسف عميق تتبعنا كاعلاميين الحزن الذي خيم على أشغال دورة فبراير للمجلس الجماعي لبني ملال ، حيث أثر قرار عزل احمد شد الرئيس السابق على مجريات هذه الجلسة والتي سادها جو من التأثر كان باديا على أعضاء الاغلبية بالمجلس.
أحمد بدرة النائب الاول وخلال افتتاحه لدورة فبراير قال كلاما مؤثرا في حق الرئيس السابق ، وأثنى عليه وسط تصفيقات الأعضاء ، حيث أكد أن غيابه خلف فراغا كبيرا وأنه اعطى طيلة 11 سنة الشيء الكثير لما فيه خير للمدينة ووعده بأن الأغلبية ستسير على نفس النهج الذي كان يقود به المجلس الجماعي لبني ملال.

Loading...