صندوق النقد الدولي يشيد بالإصلاحات في المغرب ويتوقع %4 نسبة نمو في 2021

المغربية المستقلة: متابعة ادريس حريحر

في أول زيارة رسمية لها للمملكة المغربية للوقوف على الإستعدادات الجارية لتنظيم الإجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي ،العام القادم بمراكش،أشادت كريستالينا جورجيفا ،المديرة العامة لصندوق النقد الدولي،بالتقدم الذي يشهده المغرب في عدد من القطاعات الواعدة وبريادته في القارة الأفريقية.
وقال عبداللطيف الجواهري ،والي بنك المغرب، في تصريحات صحافية

على هامش استقباله للمديرة العامة، “ان السيدة جورجيفا قامت بعدة لقاءات مكنتها من تكوين فكرة عامة عن مدى تطور الإصلاحات بالمغرب ،وهو ما جعلها تتعهد بمواصلة الصندوق الدولي في دعمه للمغرب”.

وبلغت  الأرقام ،يتوقع صندوق النقد الدولي ان تبلغ نسبة النمو بالمغرب في سنة 2021 الى 4 في المائة في حال استمرار الإصلاحات الهيكلية التي ينهجها.

كما ان التحسن الواضح في أداء الإقتصاد الوطني في ظروف إقليمية متقلبة، يعزز ثقة المؤسسات الدولية في المغرب ،في إشارة الى منحه خط سيولة و وقاية يقارب ثلاث مليارات دولار .
ويراهن المغرب على تعزيز شراكته مع صندوق النقد الدولي،في وقت تشير التوقعات الى قرب إعلانه عن مواصلة تحرير نظام سعر صرف الدرهم، بعد مرور سنتين من اعتماد نطاق 2,5 في المائة زيادة ونقصان عوض 0,3 في المائة .

Loading...