في زمن فيروس كورونا شهد شاهد من أهلها عالمة الفيروسات الصينية تقول ان لديها أدلةً علميةً تُثبت أن الفيروس صُنع داخل مختبر في ووهان

المغربية المستقلة: متابعة نورالدين فخاري

لي منغ يان، هي عالمة متخصصة في علم الفيروسات بكلية الصحة العامة في هونج كونج، كشفت في حديثها مع شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية أنها اكتشفت أن الصين كانت على علم بالفعل بوجود فيروس كورونا وكان بإمكانهم إنقاذ المئات من الأرواح التي ماتت دون ذنب، إلا أن السلطات هددتها لتصمت، وفي 28 أبريل الماضي حجزت العالمة الصينية تذكرة سفر على متن رحلة طيران كاثاي باسيفيك إلى الولايات المتحدة، وحزمت حقيبتها وقررت الهروب من هونج كونج، وكانت على وشك ترك كل أحبائها وراءهم
قالت “يان” في حديثها لـ”فوكس نيوز” في مقابلة حصرية، إنها تعتقد أن الحكومة الصينية كانت على دراية برواية الفيروس التاجي قبل أن تدعي أنها فعلت ذلك، وأن مشرفيها، المشهورين بصفتهم بعض كبار الخبراء في هذا المجال، تجاهلوا أيضًا البحث الذي كانت تقوم به في بداية الوباء الذي تعتقد أنه كان يمكن أن ينقذ الأرواح
وأضافت أنه من المحتمل أن يكون لديهم التزام بإخبار العالم، نظرًا لوضعهم كمختبر مرجعي لمنظمة الصحة العالمية متخصص في فيروسات الإنفلونزا والأوبئة، خاصة مع بدء انتشار الفيروس في الأيام الأولى من عام 2020، وزعمت العالمة الصينية التي تختبئ الآن، أن الحكومة الصينية في هونج كونج تحاول النيل من سمعتها بمهاجمتها إلكترونيا ومحو سيرتها عن طريق القرصنة الإلكترونية على أمل إبقائها صامتة، وتعتقد حاليا أن حياتها في خطر وتخشى العودة إلى منزلها

Loading...