في عز فيروس كورنا قررت سلطات إقليم الحسيمة بإلغاء مقر الجماعة ابتداء من مساء أمس بعد تسجيل إصابات بفيروس كوريا

المغربية المستقلة:

قررت سلطات إقليم الحسيمة إغلاق مقر الجماعة، ابتداء من مساء أمس الإثنين 19 أكتوبر وإلى أجل غير مسمى وجاء قرارهذا الإغلاق بعد أن أكدت التحاليل المخبرية التي أجريت في إطار منظومة تتبع المخالطين، إصابة ثلاثة أعضاء المجلس البلدي بفيروس كورونا 19.
وعرفت مدينة الحسيمة خلال الايام الاخيرة ارتفاعا نسبيا في عدد الاصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد كوفيد19″، الأمر الذي يستدعي الإلتزام بالتدابير الوقائية التي أعلنت عنها السلطات، لحصر الفيروس.
وسجل إقليم الحسيمة منذ ظهوور الوباء 751 حالة اصابة بالفيروس، شفي منها اكثر من 640 مصابا، فيما لازال 85 مريض يتابعون العلاج في المنازل ومصلحة الحجر الصحي بمستشفى امزورن.

Loading...