بالصوت والصورة : توظيف “مضيفات” لاستقبال المرضى بمستشفى الإقليمي بمدينة تيزنيت

تزنيت :
المغربية المستقلة : رشيد ادليم
مجهودات تلو الأخرى تبذل من طرف القائمين على المركز الإستشفائي الحسن الأول بتيزنيت لتجويد خدمات المرفق في وجه المرتفقين بالإقليم ،حيث أقدم المستشفى، بتوظيف  “مضيفات” ( 11 فتاة ) لاستقبال المرضى وذويهم وتوجيههم، مثلما هو معمول به في الخارج.


هي تجربة أولى من نوعها بالمملكة أطلقتها وزارة أنس الدكالي في إطار تجويد الخدمات و تحسين الولوجيات للمرضى بالمستشفيات العمومية ،وحظي المستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت بشرف احتضان هذه التجربة الجديدة ، كأول مستشفى على صعيد جهة سوس ماسة و الجنوب وثاني مستشفى على الصعيد الوطني ،في انتظار تعميم هذه الخدمة على جميع المستشفيات بالمملكة .


وقبل البدء في اعلان اطلاق هذه الخدمة بمستشفى تيزنيت ، عُقد صباح اليوم الإثنين 16 أبريل 2018 ، اجتماعا موسعا مع ” المُضيفات ” الـــ 11 ، حضره كل من الدكتور ” عبدالله حمايتي ” مدير المستشفى ، و الدكتور “سعيد لهورش” المسؤول على مصلحة الاستقبال والارشادت و “حفيظة اوبيهي” رئيسة قطب الشؤون الإدارية والاقتصادية و الدكتور “رشدي ابوكريم”  مسؤول على الجودة بالمستشفى بالإضافة إلى المسؤول الشركة المشرفة على المضيفات
وصرح مدير المشتشفى ، الدكتور ” عبدالله حمايتي “،في معرض تدخله في هذا اللقاء ، أن اختيار تيزنيت لإحتضان هذه التجربة ، جاء بعد أن تبين لوزارة الصحة أن مستشفى الحسن الأول يتوفر على كافة المؤهلات و المقومات التي ستجعله يُنجح هذه التجربة الجديدة ، وأكد ” حمايتي ” أن تعميم الوزارة هذه الخدمة على باقي المستشفيات رهين بنجاحه بمستشفى تيزنيت و المستشفيات التي تم اختيارها لهذا الصدد.

 

Loading...